الكلمة الطيبة صدقة , اجمل حديث رائع

الاحاديث من الحجات الي بنحاول ندور عليها دايما و كمان عايزين نعرف

تفسير الحديث المميز اليكم ذلك التفسير الصحيح .

 


 

الكلمه الطيبة،

 


هدايه الله و فضلة لعبادة وهدوا الى الطيب من القول [الحج:24]،

 


وهي

 

رساله المرسلين،

 


وسمه المؤمنين،

 


دعا اليها رب العالمين فكتابة الكريم فقال:

 

{وقل لعبادى يقولوا التي هي اقوى ان الشيطان ينزغ بينهم ان الشيطان كان للإنسان عدوا مبينا}

 

[الإسراء:53].

 


ان القرآن الكريم بين لنا اهمية الكلمه الطيبه و عظيم اثرها و استمرار خيرها،

 

وبين خطوره الكلمه الخبيثه و جسيم ضررها و ضروره اجتثاثها،

 


يقول جل جلاله:

 

{ألم تر‌ كيف ضر‌ب الله مثلا كلمة طيبة كشجر‌ة طيبة اصلها ثابت و فر‌عها بالسماء .

 


 

تؤتى اكلها كل حين بإذن ر‌بها ۗ و يضر‌ب الله الأمثال للناس لعلهم يتذكر‌ون .

 


 


ومثل

 

كلمة خبيثة كشجر‌ة خبيثة اجتثت من فوق الأر‌ض ما لها من قر‌ار‌ [إبراهيم:24-26].

 

يقول ابن القيم رحمة الله: “شبة الله سبحانة الكلمه الطيبه كلمه التوحيد بالشجرة

 

الطيبه لأن الكلمه الطيبه تثمر العمل الصالح،

 


والشجره تثمر الثمر النافع”.

 


الكلمه الطيبة

 

هى حياة القلب،

 


وهي روح العمل الصالح،

 


فإذا رسخت فقلب المؤمن و انصبغ بها

 

{صبغة الله و من اقوى من الله صبغة و نحن له عابدون [البقرة:138] و واطا قلبة لسانه،

 

وانقادت جميع اركانة و جوارحه،

 


فلا ريب ان هذي الكلمه تؤتى العمل المتقبل

 

{إليه يصعد الكلم الطيب و العمل الصالح يرفعه [فاطر:10].

 


والكلمه الطيبه هي كلمه الحق

 

ثابته الجذور،

 


سامقه الفروع لا تزعزعها اعاصير الباطل،

 


ولا تحطمها معاول الهدم و الطغيان،

 

تقارع الكلمة الطيبة كلمة الباطل فتجتثها فلا قرار لها و لا بقاء،

 


لا بل

 

{يقذف بالحق على الباطل فيدمغه فإذا هو زاهق [الأنبياء:18].

 

العبارات الطيبه صدقة

 


20 مشاهدة

الكلمة الطيبة صدقة , اجمل حديث رائع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.